الأربعاء، 30 ديسمبر، 2009

سلملي علي جوز خالتك يا اسماعيل بيه

000

حدثني صديقي نــــــــور الـــــدين صاحب المدونة التي تحمل اسمه ليسألني في رأيي في موضوع يطفو علي السطح هذه الايام – ومثله مثل كل مايطفو علي السطح دائما مايكون بغير وزن وبغير ذي حيثية-

وكان صديقي العزيز يسألني هذه المرة حول رأيي في تجلي (ظهور) السيدة العذراء مريم في سماء القاهرة , وحول تصديقي له من عدمه.

واكدت له عدم معرفتي مدي حقيقة الامر وعدم اهتمامي بالمعرفة – ليس عن عدم اهتمام بامور دينية ولكن لعدم اهمية الموضوع من الناحية الدينية اصلا-

واخبرني نور الدين بأنه سيكتب "بوست" عن هذا الموضوع ورجاني الا اغضب منه لانه " هايخبط علي خفيف " علي حد تعبيره.

قرأت هذه التدوينة لصديقي العزيز لاجده يتصدرها بقوله انه سيتخذ الموضوع من ناحية حيادية وموضوعية بحتة بدون تحيز من اي نوع

..................................................

لم يكن ببالي مطلقا ان اتحدث في موضوع من هذه المواضيع ذات طبيعة الشد والجذب فليست هذه المدونة مخصصة لذلك ولست انا ممن يستهويهم الكلام والمشادات في هذه النوعية من الكلام المستهلك

ولكن ماجعلني افرد هذه التدوينة لموضوع مثل هذا هي " موضوعية " صديقي نور الدين التي تحدث عنها في بداية مقاله وارجو ان يتسع صدره لكلامي واعده اني " مش هاخبط خالص " ولن اناقش مدي ايماني او اقتناعي بحقيقة الظهور من عدمه بقدر ماساناقش مدي موضوعية مقاله

................................................................................

بدأ صديقي العزيز متن مقاله بعنوان رئيس وهو " مريم العذراء في قرآننا وانجيلهم " وليس لي ان اناقش هنا ما جاء في " قرآنك " علي حد تعبيرك صديقي العزيز ولكن اسمح لي ان اتناقش معك فيما اوردته من " انجيلي "

لقد تناولت موضعين من الانجيل تدلل بهما علي تدني شأن العذراء مريم كما يذكرها الانجيل كما تري ودعنا نستعرضهما سويا

اولا رحلة العائلة المقدسة الي مصر

يستنكر الصديق العزيز سفر الطاهرة مريم مع رجل غريب (خطيبها يوسف النجار) في رحلة طويلة الي مصر مرورا بصحاري وكهوف ويري ذلك نموذجا "سيئا" كما قال لاطهر امرأة مست الارض بقدميها ويري ان ذلك "تلطيخا" لشرفها واعطاء فرصة لليهود للتقول عليها كما قال .

دعنا صديقي العزيز نرجع سويا الي الكتاب المقدس الذي درسته لمدة خمس سنوات مثلما قلت وحاورت فيه الكثيرين من اللاهوتيين ويبدو ان احدهم لم يتذكر ان يخبرك ان العذراء عندما خرجت من الهيكل الذي كانت تخدم به بعد بلوغها سن البلوغ الجنسي للمرأة وبذلك لا يجوز لها دخول الهيكل حسب تقليد اليهود ولم تكن بعد قد جاوزت الرابعة عشر من عمرها اخذها يوسف النجار الشيخ الذي كان قد تعدي السبعين من عمره الي بيته كخطيبة وذلك لانها لم يكن لديها من يرعاها بعد موت ابواها

وفي تقليد اليهود في ذاك الوقت كلمة خطيبة تعني بمفهومنا الحالي زوجة في الفترة ماقبل اعلان الزواج (مثل كتب الكتاب الان ) فهي تعتبر زوجته -لها كل حقوق الزوجة من حقوق مالية وقانونية واذا مات خطيبها تدعي ارملة واذا وقعت في علاقة جنسية مع اخر تدعي خائنة لخطيبها وله الحق في اقامة دعوة عليها واذا اراد تخليتها لابد من ان يطلقها - ولكن بدون علاقة جنسية . ولذلك فهو اخذها الي بيته وهي لاتزال مخطوبة له ولذلك ايضا قال له الملاك في حلمه "لا تخف أن تأخذ مريم امرأتك، لأن الذي حبل به فيها هو من الروح القدس" قال له امرأتك وليس خطيبتك

ولذلك لم ينكر اليهود وقتها – حسب المفهوم الانجيلي والمسيحي- علي العذراء حملها والا كانت تعرضت للرجم اذا ما انتفخت بطنها ورآها الناس علي ذلك الوضح حسب شريعة اليهود ان الزانية ترجم

ولذلك ايضا يذكر الانجيل في اكثر من موضع ان اليهود كانوا يدعون السيد المسيح ابن يوسف ومريم (ولكن يبدو ان وقتك كان مكدسأ خلال الخمس سنوات ولم تلاحظ ذلك ولك في ذلك كل العذر طبعا )

يسوق صديقي العزيز مثالا اخر ليدلل علي تهميش دور العذراء مريم في الانجيل وهذا ماقاله بالنص

"موقف آخر فى الإنجيل كان يسوع يمشى فنادته أمه فقال لها ( ماذا تريدين يا امرأة ) بهذه الصيغة المزرية ينادى الرب والدته !!
والله إن اكثر الناس إضمحلالا وسؤ خلق لا يقول لأمه يا امرأة !!!
فلماذا يضع الإنجيل مريم فى هذه الصورة ؟؟؟"

صديقي العزيز

اين موضوعيتك تلك التي تكلمت عنها فكيف لدارس للكتاب المقدس مثلك يحكم علي عصر ومجتمع ولغة بمقايسس عصر اخر ومجتمع اخر ولغة اخري

صديقي الم تلاحظ اختلاف الالفاظ من عصر لعصر وانه ماكان يوافق في عصر ما اصبح لا يوافق في عصر اخر

وهل نسيت ان ماقد تنادي به احد في لغة ما اذا ترجم الي لغة اخري قد يكون غير لائق كما تقول

صديقي العزيز قد ترجم الكتاب المقدس الي العربية "كما تعلم جيدا من دراستك المستفيضة له " من اللغة اليونانية والتي ترجم اليها بدورها من اللغة الارامية التي كتب بها معظم اجزاء الكتاب المقدس

هل درست لفظ امرأة في هذه اللغات ياصديقي العزيز حتي تدلل بها علي انحطاط هذه اللفظة؟

الم تعلم ياصديقي انه في بعض مناطق الصعيد في لغتنا العربية وفي عصرنا هذا يدلل الرجل علي زوجته بلفظ ( المرة ) بدلا من استخدام "المدام " عندنا او الزوجة

فهمل هذا يدل علي انحطاط شأنها ياصديقي؟

الا تعلم انه في دول الخليج في عصرنا هذا وفي مجتمعنا العربي ينتشر لفظ (مرة) بدلا من لفظ سيدة الذي ينتشر في مجتمعنا المصري؟

صديقي العزيز لا تدع احد ضعاف النفوس يقرأ ماكتبت فيعتقد انك كتبت هذا اعتمادا علي ثقافة عامة في مجتمعنا تحط من شأن المرأة فلذلك تري ان لفظ امرأة يدلل علي انحطاط ونظرة دونية للمخاطب.

..............................................................

نأتي لنقطة اخري تحدث عنها الصديق العزيز في مقاله وعنونها بعنوان اخر وهي

" هل ظهرت مريم حقا ؟؟؟؟؟؟؟ "

ويسير في حديثه الممتع ذو الدلالات الي ان يصل الي حقيقة ظاهرة جلية وهي ان النور الذي يظهر في السماء ماهو الا نور عم ابراهيم زوج خالته

رحم الله زوج خالتك يا صديقي العزيز واسكنه فسيح جناته ولكني لن اناقش معك الان من يخص هذا النور في السماء لاني اتفقت معك من البداية ان الموضوع لا يهمني في شيء سواء كان ذلك هو نور السيدة العذراء ام نور عم ابراهيم رحمه الله

ولكني دعني اسيق مثالا صغيرا ياصديقي قد تصدقه وقد لا ولك في هذا مطلق الحرية

ظهرت السيدة العذراء في سماء حي الزيتون في القاهرة بهيئتها الكاملة مثلما تصورها ايقوناتها في الكنائس ورآها الكثيرون من المسلمين قبل المسيحيين واعلم مسلمين رآوها ويؤكدون ذلك الي الان وان اردت ان تحدثهم شخصيا فانا علي اتم استعداد لان اعطيك كيفية الوصول لهم .

عذرا صديقي نسيت ان اخبرك ان هذا حدث عام 1968 (هل كان الليزر والهولوجرام قد تم اختراعما وقتها؟؟؟) لا اعلم ياصديقي فمعلوماتي التاريخية – بعافية شويتين –

................................................................

نأتي لنقطة الاخري في مقالك عزيزي التي بعدت فيها كل البعد عن موضوعك الاساسي وهو هل ظهرت العذراء ام لا

واراك تقحم موضوعا ليس مجال حديثك لتقول بنص مقالك " هل المعجزات دليل الصدق ؟! "

ولكن دعني معك صديقي الي النهاية

فقد اوردت مثالين ايضا لتوضح بهما معني كلامك ولنستعرضهما

اولا اقمت مثال لموسي النبي وعصاه وقلت بنص حديثك " إن موسى عليه السلام اعظم معجزاته باتفاق اليهود والنصارى والمسلمين هى :
قلب العصا إلى حية تسعى .. أليس كذلك ؟
"

دعني صديقي اصحح شيئأ – وارجو ان تسامحني علي لفظ اصصح هذا فانا اصغر من التصحيح ولكن فلنقل اذكرك بشيء ما قد تكون درسته ايضا ولم تسعفك الذاكره لتذكره- وهو ان (النصاري) اذا كنت تقصدنا نحن معشر المسيحيين بهذه الكلمة لا نتفق معك في ان اعظم معجزات موسي هي تحويل العصا الي حية

فمعجزة نبي الله موسي كانت اختيار الله له ليكون اداة الوصل بينه وبين شعبه

معجزة نبي الله موسي كانت انه كليم الله – فقد تكلم معه الله كما يتكلم الخل مع خليله – واعتقد انك ايضا تؤمن بذلك

اما مسألة تحويل العصا الي حية فمثلها مثل كثير من المسائل الاخري التي ايده الله بها مثل انه حول يده الي برصاء وارجعها مرة اخري – تجد ذلك في التوراه ايضا التي بالتأكيد درستها – وايضا مثل تحويل الماء الي دم .....الخ

هذه المسائل التي تسمي معجزات – فقط لعجز العقل عن استيعابها وليس لانها ضد العقل – لم تكن الا تأييد من الله له ليكون شاهد له امام من لايؤمنون الا بالاشياء المادية المحسوسة والذين تناسوا دور الايمان في حياتهم .

الا اذا كنت تقصد بلفظ ( النصاري ) فئة اخري غير المسيحيين وانا اوافقك الرأي تماما في ذلك فنحن لسنا نصاري ولكننا مسيحيين .

وهأنذا اراك تحصر منهج المسيحية كله الذي قامت عليه المدارس اللاهوتية منذ الفين من السنين في الاعتقاد بالمعجزات والغيبيات وكأن من عاشوا من المسيحيين قبل عام 68 اي قبل ظهور العذراء الاول لم يكونوا مؤمنين راسخي الايمان في المسحية اذ لم تبرهن لهم العذراء علي صحة ايمانهم بظهورها لهم .

حسنا فلنأت للمثال الاخر الذي اتيته وقلت فيه مايلي " دعنى اقدم لك الدليل من الإنجيل من قول يسوع المسيح ربك وابن ربك
يقول يسوع مخبراً تلامذته أنه يوم القيامة سيأتى بعض المسيحين الذين يعترفون به ويدعون له .
ويقولون له يارب يارب فعلنا المعجزات باسمك .... فيرد يسوع انتم كاذبون خطاة ..حتى لو فعلتم المعجزة فلن تنفعكم لأن منهجكم أثيم بدلتم وغيرتم
"

واتيت بنصوص من الانجيل تدلل بها علي كلامك لترد علي محاور تخيلته اتهمك بالكذب

دعني صديقي اسألك سؤال واحد بعد قرائتك لهذه الجملة التي كتبتها انت ودعني اسأل معك صديقي القاريء ايضا

هل معني الجملة السابقة ان المعجزة لا تدلل علي صدق منهج ام انها لا تدلل علي صدق من قام بها

بمعني

قال السيد المسيح لتلاميذه ان ليس كل من يصنع معجزات بأسمي يؤمن بي وهذا صحيح منطقيا

فالدواء يشفي من المرض بغض النظر عمن وصفه

فانت حينما تشعر بمرض وتأخذ دواء معين ويزول مرضك فهذا دليل علي قوة الدواء وليس معناه انه دليل علي قوة وعلم من وصفه لك لانه قد يكون لا يفقه شيء عن الطب بالمرة

اذن فحينما يصنع احد معجزة باسم السيد المسيح فالقوة هنا هي قوة الاسم ذاته وليست قوة ايمانية للشخص نفسه وهذا مايبدو واضحا في كلام السيد المسيح لتلاميذه .

.........................................................................................

صديقي اعلم اني اطلت الحديث كثيرا ولكن دعنا نأتي للنقطة الاخيرة في مقالك الكريم والتي كما قلت تكشف فيها عن الحقيقة وكيف نصل لها بدون عناء

"وأخيرا ًكيف نعرف الحقيقة إذاً " فهذا ماقلته صديقي

اتيت صديقي بكلمات السيد المسيح التي قال فيها " إحترزوا من الأنبياء الكذبة الذين يأتونكم بثياب الحملان ولكنهم من داخلٍ ذئاب خاطفة ، من ثمارهم تعرفونهم ،هل يجتنون من الشوك عنباً أومن الحسك تيناً ، هكذا كل شجرة جيدة تصنع أثماراً جيدة وأما الشجرة الردية تصنع أثماراً ردية "

نعم ياصديقي اشكرك لانك اتيت بهذه الكلمات وان كنت قد اتيتها لتدلل بها علي رأيك (الموضوعي)

قلت بنص حديثك " فماذا صنعت نتائج المسيحية بوصاياها الجديدة ماذا أنتجت دعونا نرى : "

واوردت صديقي العزيز نتاجين مما تراهم من نتائج المسيحية ومن ثمارها لتدلل علي فساد منهج المسيحية بناءا علي فساد ثمارها وهما:

اولا مئات الملايين من شاربي الخمر ومدمنيها في الغرب لان الخمر كان المعجزة الاولي لابن الله

صديقي للمرة الثانية تحكم عن عقيدة من خلال عقيدة اخري وتحكم علي مفوم من خلال مفهوم اخر

تحكم علي المسيحية من خلال مفهومك الاسلامي وقديما علمونا في علم "الموضوعية " انها تجريد المتحدث من اي احكام مسبقة والحكم علي الموقف من داخل الموقف ذاته

دعني اشرح لك صديقي

يبدوا انك في خلال دراستك للعقيدة المسيحية في سنوات طوال - يؤسفني صديقي ان اقول لك انها اضعتها من عمرك – لم تلحظ قول الانجيل علي لسان السيد المسيح " لَيْسَ مَا يَدْخُلُ الْفَمَ يُنَجِّسُ الإِنْسَانَ، بَلْ مَا يَخْرُجُ مِنَ الْفَمِ هذَا يُنَجِّسُ الإِنْسَانَ".

ونحن في مفهومنا المسيحي ليس لدينا اطعمة نجسة او مشروبات نجسة

ومما لم تراه ايضا ياصديقي في خلال دراستك ماقاله الانجيل علي لسان الرسول بولس

"كل الاشياء تحل لي وليس كل الاشياء توافق كل الاشياء تحل وليس كل الاشياء تبني"

وهذا ياصديقي معناه انه ليس شيء محرم في المسيحية الا ما لا يبني الانسان روحيا وجسديا بمعني انه الخمر ليس محرما طالما لم يؤدي الي السكر

وهذا يذكرني مع الفارق بحديث للرسول محمد لا اذكر نصه ولكن معناه ان الاعمال بالنيات

اذن فانا مسموح لي بشرب الخمر طالما لغرض غير السكر فمثلا قد يؤخذ الخمر للمرض وقد يؤخذ في بلاد الجليد لتنشيط الدورة الدموية وهكذا .....

ولكن يبدو انه من خلال دراستك للكتاب المقدس لم تلاحظ – ولك المعذرة في ذلك لكبر حجم الكتاب المقدس – انه دائما مايفرق بين الخمر والمسكر والخمر هو نوع من المشروبات التي كانت تستخدم في عهد السيد المسيح تتخذ اسمها ( خمر ) من طريقة حفظها وهو ( التخمير ) فكما تعلم صديقي فان بلاد فلسطين تشتهر بزراعة العنب ولم يكن عندهم بعد مايسمي بنظام الصوبات الزراعية التي تزرع فيها كل المحاصيل في كل الاوقات فكانت تتم زراعة العنب في مواسم زراعته ويحفظ بطريقة ( التخمير ) ليتم تقديمه كواجب ضيافة باقي اشهر السنة والاختلاف بين الخمر والمسكر يتم في طريقة حفظه ولهذا مجال اخر ليس لنا شأن به اليوم .

اراك تصرخ ضاحكا بانني اتلاعب بالالفاظ معك فليس هناك عاقل يصدق ان هناك خمر مسكر وخمر غير مسكر.

اري من كلامك صديقي انك تؤمن بالقرآن الكريم ونسبت نفسك اليه في بداية حديثك حينما قلت (قرآننا)

اذن ما رأيك في هذه الاية الكريمة

clip_image001 مَثَلُ الْجَنَّةِ الَّتِي وُعِدَ الْمُتَّقُونَ فِيهَا أَنْهَارٌ مِنْ مَاءٍ غَيْرِ آسِنٍ وَأَنْهَارٌ مِنْ لَبَنٍ لَمْ يَتَغَيَّرْ طَعْمُهُ وَأَنْهَارٌ مِنْ خَمْرٍ لَذَّةٍ لِلشَّارِبِينَ وَأَنْهَارٌ مِنْ عَسَلٍ مُصَفًّى وَلَهُمْ فِيهَا مِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ وَمَغْفِرَةٌ مِنْ رَبِّهِمْ clip_image002[محمد:15].

اراك تقول ما هذا وهل الخمر التي ذكرت في الاية مثل الخمر الموجود الان

نعم ياصديقي اوافقك الرأي فهذه مختلفة عن تلك

ولكن الست معي ان المبدأ ذاته موجود ولكن لانه غير مسكر فهو ليس بحرام

لا اريدك انت تحكم علي الموضوع بوجهة نظرك الاسلامية بل مجردا من كل اعتقادات سابقة

اليس منطقيا ان يكون هناك خمرا اخري غير مسكرة طالما ان الخمر في الجنة ليست مسكرة ؟؟؟؟؟؟؟

دعني اذن اسوق لك حديث اخر جاء في سنن ابن ماجه

"حدثنا ‏ ‏هشام بن عمار ‏ ‏حدثنا ‏ ‏يحيى بن حمزة ‏ ‏قال حدثني ‏ ‏زيد بن واقد ‏ ‏أن ‏ ‏خالد بن عبد الله بن حسين ‏ ‏حدثه قال حدثني ‏ ‏أبو هريرة ‏
ان رسول الله صلي الله عليه وسلم قال من شرب الخمر في الدنيا لم يشربها في الاخرة"

الا يكفي هذا؟

اذن فلنسمع البخاري

حدثنا ‏ ‏عبدان ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏عبد الله ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏يونس ‏ ‏عن ‏ ‏الزهري ‏ ‏عن ‏ ‏سعيد بن المسيب ‏ ‏عن ‏ ‏أبي هريرة ‏ ‏رضي الله عنه ‏ ‏قال ‏
‏أتي رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏ليلة أسري به بقدح لبن وقدح خمر ‏


وفي فتح الباري بشرح صحيح البخاري يقول

قَوْله : ( بِقَدَحِ لَبَن وَقَدَح خَمْر ) ‏
تَقَدَّمَ الْبَحْث فِيهِ قَرِيبًا , وَالْحِكْمَة فِي التَّخْيِير بَيْن الْخَمْر مَعَ كَوْنه حَرَامًا وَاللَّبَن مَعَ كَوْنه حَلَالًا إِمَّا لِأَنَّ الْخَمْر حِينَئِذٍ لَمْ تَكُنْ حُرِّمَتْ . أَوْ لِأَنَّهَا مِنْ الْجَنَّة وَخَمْر الْجَنَّة لَيْسَتْ حَرَامًا . ‏

ولكن دعني صديقي لا اطيل كثيرا في ذكر الخمر خشية ان يحتذي احد ضعاف النفوس حذوك في العمل بمبدأ الثمار تدل علي الاصل ويري ثمار ذلك الادمان علي بلاد الغرب الكافر من تقدم علمي وتكنولوجي واحترام للانسان وحريته وفكره فنراه يقول اهلا بالادمان اذا كانت تلك هي ثماره .

اخيرا ياصديقي تأتي بثمر اخر من ثمار المسيحية وهو بنص حديثك

"الزنى والدعارة فى الغرب المسيحى وهناك دراسة تؤكد أن من بين كل خمس نساء فى أمريكا هناك ثلاث تعرضن للإغتصاب"

يري صديقي العزيز ان الزني من ثمار المسيحية

يبدو ياصديقي انك في خلال السنوات التي اضعتها هدرا من حياتك لم تري كلمات السيد المسيح

"سمعتم انه قيل للقدماء لا تزن اما انا فاقول لكم انه كل من نظر الي امرأة ليشتهيها فقد زني بها في قلبه "

لم تكتفي المسيحية ياصديقي العزيز بمنع الزني ولكنها تخطت ذلك الي مسببات الزني نفسها وهي مجرد النظرة بشهوة

هل ياصديقي فساد مجتمع ما يحمل اسم المسيحية يدل علي بطلان العقيدة نفسها؟

اذن ماقولك في الزنا والدعارة المتفشية في بلاد شرق اسيا المسلمة مثل اندونسيا ومالزيا؟

هل يدل ذلك علي فساد الاسلام؟

ما رايك في تفشي زنا المحارم وحالات الاغتصاب في بلادنا العربية حتي انه في بعض الدراسات – اشمعني انت يعني اللي هاتقول دراسات كلنا بنعرف ندرس – ان اكبر معدل للجريمة في المملكة العربية السعودية هي جرائم الاغتصاب والسرقة

هل يدل ذلك علي فساد الاسلام؟

ما رأيك فيما يحدث من حالات تحرش جماعي في بلادنا المصرية الحبيبة وانحطاط في الذوق العام والاخلاق العامة للشارع المصري

هل يدل ذلك علي فساد الاسلام؟

ما رأيك اذن في ما يفعله المسلمون من ارهاب وقتل للابرياء تحت شعار الاسلام ؟

هل يدل ذلك علي فساد الاسلام؟

اما ماذكرته في ذكر التوراه لحوادث الزني والزني بالمحارم فهل تذكر التوراه ان هذا فعل سليم وقويم؟

لم لم تكمل النهايات ياصديقي وتذكر ماحدث لداوود النبي من قصة توبة عظيمة لما بدر منه بعد ان ذكره الله انه يستحق الموت عما بدر منه من حالة الزني هذه

لم لم تذكر ما اورده يعقوب من لعنات علي يهوذا الذي زني بكنته؟

هل ذكر هذه الحوادث يدل علي استحسان وحث الناس علي الزني؟

.......................................................................

صديقي العزيز الذي اكن لشخصه كل احترام

دعني اقول لك في النهاية ان كانت تلك هي " موضوعيتك " فدعني اختلف معك في تعريف تلك الموضوعية

لقد بدأت حديثك بالتحدث عن ظهور العذراء ولم تتحدث اصلا عنه بل تشعبت في مواضيع اخري

صديقي عد معي في مقالك كم مرة اوردت هذه الجملة "على كل ٍ ليست تلك قضيتنا الآن . "

وعد معي ايضا كم مرة كان من المفترض ان تقولها ولم تقلها

صديقي بعدت كل البعد عن حديثك الذي بأت به مقالك واسمح لي ايضا فقد بعدت كل البعد عن موضوعيتك التي زينت بها صدر مقالك

وفعلت مثلما يفعل من يريد ان ينال من فرع شجرة بعيد المنال فيحاول ان يصوب سهامه الي اصل الشجرة حتي تقع بكل فروعها

الا تري معي صديقي العزيز انك فعلت ماتنكره علي اصحابه

فقد هاجمت معتقد الاشخاص لتبطل حجتهم بدلا من مقارعة الحجة بالحجة كما قلت

اتدري صديقي العزيز

لا ادي وانا اتحدث اليك الان لم مر بخيالي تلك القضية المعروفة التي طفت ايضا علي السطح لفترة طويلة التي تخص مقتل مطربة مشهورة علي يد ضابط سابق في جهاز امن الدولة لصالح رجل اعمال معروف

لا اعلم لم تذكرت الان محامي رجل الاعمال عندما حاول ان يدافع عن موكله فراح يركز انتباهه في قضية اخري وهي الدفاع عن الطرف الاخر في القضية وهو ضابط امن الدولة حتي ينهي القضية من اساسها ولا يصبح هناك داعي للدفاع عن موكله الاصلي...........................


تحديث مهم جدا
----------------------

تري احدي الصديقات صاحبة الجــــلاجيــــل السابقة اني قد تجاوزت في عنوان التدوينة ولانها تمتلك مكانة خاصة بقلبي لزم التنويه
انني يعلم الله لم اقصد اي اساءة لاي أحد فكما يعلم البعض وليعلم االاخرون ان الصديق نور الدين من الاصدقاء المقربين جدا الي ولم اقصد اي اساءه لشخصه ولذلك ان وجد صديقي العزيز نور الدين ان في عنوان التدوينه مايسيء لشخصه الكريم فانا علي اتم استعداد لتغيير العنوان حالا وكما قال هو فان الاختلاف في الرأي لا يفسد للود قضية



الأربعاء، 23 ديسمبر، 2009

وطن بالألوان الطبيعية

scan0001

الواد كـــــــيمو عمل فكرة جميلة وعمل مدونة اسمها هنرســــــــم وطـــــــن وجمع فيها مجموعة كبيرة من الناس اللي نفسهم يغيروا واقع مر كلنا عايشين فيه وقال كل واحد يكتب الوطن اتللي نفسه فيه وبيتمناه

وقالي اعمل بوست اقول فيه الوطن اللي انا باتمناه فقولتله

..................................................................................................

ناولني فرشة ياعم وشوية الوان

اصلي ناويت ارسم وطن

ماتخافش ...مافيش قلق

دي كلها شخابيط ورق

لا فيه حكومة ولا معارضة ولا برلمان

ده اصل الحكاية كلها

شوية هلفطة في منام

لواحد صبح لقي نفسه عريان

.......................................................................

الوان ايه !!!؟؟؟

هو انت ماتعرفش مطلوب الاوطان؟

شكلك تعليمك خواجاتي ياعم وهاتتعبني وياك

طيب قول عندك ايه وانا اخد اللي اشوفه كسبان

................................................................

ابيض ؟؟؟

يانهار الوان

وده اعمل بيه انا ايه

باقولك هارسم وطن

مش باقولك شكلك نعسان

ياعم قالولنا زمان

في القراءة والمطالعة والتاريخ وكل اشي كان

ان الوطن يعني اشجان

يعني ناس بتنداس بالقطارات

وناس بتموت بالسرطانات

وناس في عبارات غرقانة

وعيون بالدموع مليانة

وسما معبية دخان

طيب قولي انت بقي بزمتك

منين الابيض هايبان؟؟؟؟؟!!!!!!!!

............................................................................

احمر ايه ياعم انت

اسمع كلاي

دي بضاعة خسرانة ولون ماهواش مطلوب

الدم بس دلوقتي علي السكك وفوق الرصفان مسكوب

الدم في عروق الجدعان ؟؟؟؟

بخ

كان زمان

لا كانت بنات بتتعاكس

ولا عجوز واقف بيفكر

هايلاقي كرسي في اتوبيس

ولا خطفوه الشبان؟؟؟

ولا اقولك

اديني منه شوية

ده برضو ساعات الاحمر يكسب

هي مش سهرات كباراتنا بتترسم بالوان؟؟؟؟

.......................................

ازرق؟

استني .....مش عارف

ياتري لسة فيه نيل بيترسم ومية وشطآن

ولا الحكاية خلصت

واتباعت قصور وفيلات ونايل فيو

ومخلفات مصانع

واشرب ياغلبان

ولا ارسم مراكب في النيل بتغرق

ورشيد اهي هناك

اسألها تشهد

هي هدوم الغرقانين بيميزوا فيها الوان؟

............................................

استني

قبل ماتمشي

لو عندك ازرق غامق ......هاته

ياشيخ ده ريحته تجنن

واهو برضو ليه سهراته

ده حتي ساداتنا زمان

ياما عاشوا في ملذاته

واخر الحدوتة نهبونا

وسابونا في كل حتة بنتهان

..............................................................

الاصفر اه ده هات منه كتير

دي اصلها صحرا كبيرة وقالولنا في كل خطوة بير

اشي بترول وفحم

ودهب وحديد وقصدير ....

قولي صحيح ...هي الانابيب لونها ايه ؟

ايوة ياعم دي بتاعة الغاز

بتاع اخواتنا شلومو وشامير

ولا دي في الصورة مش هاتبان؟

ماهي مدفونة

وفي بلدنا علمونا

ان اللي مش علي السطح مالهوش مكان

خايف ارسمها خطوط سودا في وسط اللوحة

ساعتها مش هالاقي للاصفر مكان

........................................................

قالولنا في حصص العلوم زمان

ان الاسود يعني مافيش الوان

يعني كل شيء عن الرؤية اتحجب

يعني الدنيا باظت

والشمس غابت

والليل وجب

واديك شايف حال البلد

ليل طويل من غير امل

في فجر من الليل يتولد

اقولك كلمة ياعم وتسمعها ؟

لو عندك باقي من الاوان. بيعها

واشتري لون الاحزان

ده في بلدنا دايما هو الكسبان

......................................................................

استني

انت هاتمشي ولا ايه ياعم.....

هو انت كدة عليطول بتخم ؟

لسة فيه حاجات كتيرة مالقتلهاش الوان

هو الوطن ينفع من غير كوسة وقرع وبتنجان ؟

طيب الرشوة ...اعمل فيها ايه ؟

والجهل... والفساد... والنهب

طيب انتخابات مجلس الشعب

كل ده مش في الحسبان ؟

بلاش كل ده

طيب الجرايد القومية

وفرق المطبلاتية

والواسطة ...والمحسوبية

كل ده ماتعرفهوش ؟... ما ارسمهوش ؟

ولا كأنه ما كان ؟

تصدق بايه ياعم

انت قرفتني

زهقتني

وعلشان خاطرك بقي

انا مش عايز وطن

وهاتنازلك عن السكن

تحب اكتبلك وصيتي بالكفن ؟

روح ياعم

مش عاوز منك الوان

بايدي انا هاعمل الواني

بايدي انا هارسم اوطاني

بايدي وبايدين الجدعان

هانرسم علم

معمول هنا

مكتوب عليه صنع الوطن

لا هو صيني

ولا امريكاني

ولا مصنوع في ايران

………………………………………………….

صورة الوطن الجميلة اللي فوق دي مرسومة بايدين فنانة صغننة عندها سبع سنين (من الجيل اللي ان شاء الله هايعمل اللي ماقدرناش عليه ) هــــنا عزمــــي بنت داليــــــــا قـــــوس قــــــــزح

ميرسي كتيييييييير ياهنا وتسلم ايدك بجد

السبت، 19 ديسمبر، 2009

عن الجدلية الازلية بين الكبرياء والكسل اتحدث

مرة اخري وجدتني مدفوعا للكتابة ولكن هذه المرة ما دفعني لم يكن سوي ذوق رفيع لمسته في تواصلكم الكريم مع شخصي - اللي مش كريم خالص – كما وجدتني ايضا اتسائل مابيني وبين نفسي وأردت ان اتشارك معكم هذا السؤال

عندما اتيحت خدمة التدوين علي شبكة المعلومات كان الهدف منها شيئين لم يكونا متاحين من ذي قبل

اولهما توفير موقع مجاني لذوي عدم القدرة علي امتلاك موقع الكتورني وتصميمه ومتابعته وتطويره باستمرار – ونحن جميعا تقريبا نمثل هذه الفئة –

وثانيهما هو توفير التواصل الغير متاح في معظم المواقع الاخري وذلك بوجود التعليقات التي تتيح للكاتب معرفة اراء الناس حول مايكتب

لم يمر بخيال مصمم موقع بلوجر الشهير ان يتحول حقل التعليقات الذي يذيل به كل تدوينة الي دفتر حضور وانصراف

بمعني ان من يقرأ – او قد لا يقرأ – لا يهمه سوي ان يثبت حضوره بان يكتب اسمه ويخرج مسرعا كي يلحق بركب التعليقات في موضوعات اخري ولا يهدف من ذلك سوي الانتشار وجمع الزوار لمدونته

وانتشرت التعليقات المنسوخة في جميع المدونات فتري احدهم يكتب جمييييييييييل ويلصقها في كل ماتمتد اليه يده من تدوينات وهكذا رأينا تعليقات محفوظة لبعض المدونين

فكلما زرت مدونة ورأيت تعليق ما اعرف مباشرة ان صاحب هذا التعليق هو فلان – اكيد مش باعرفه من خطه يعني – فهناك احدهم مشهور ب........ رااااائع استمر........... واخر ...... بارك الله فيك وجعلها في ميزان حسناتك ......... وثالث ........ براااااافو .......... الخ

قد يكون هذا مقبولا في اوقات معينة

وقد لا اجد مايقال سوي راااااااااائع اذا ما انبهرت بشيء ما ولم استطع التعبير سوي بذلك

ولكن هذا يكون مقبولا في ابداء الرأي في الاعمال الادبية مثلا

ولكن مامعني هذا اذا كان الموضوع نقاش حول امر ما او نقد لشخص او فعل ما؟

والاهم من ذلك من ينسخ رابطا دعائيا لمدونته او لموقع ما ويلصقه في كل المدونات بدون قراءة – او حتي شبهة قراءة –

ونجد من يقاطع من لا يرد التعليق بتعليق مثله او خير منه بل ولابد من ان ارد علي تعليقه عندي في مدونتي ومن ثم اذهب الي مدونته واعلق عنده , بخير او بشر هذا لا يهم , المهم ان ارد الزيارة , والا يقاطعني ولا يزورني ثانية

اخي العزيز – منك ليه ليها – لا اعيب عليك ماتفعله فلكل منا طريقته في التعبير عن نفسه ولكن سؤالي الان

هل اوصف بالكبرياء اذا لم ارد علي تعليقك عندي؟

لقد كتبت شيئا ما وانفعلت انت به وعلقت عليه

اذن انتهي الموقف

ما الداعي لان ارد علي تعليقك وترد انت علي ردي ولابد ان ارد ايضا علي ردك ونقحم انفسنا في دوامة من التعليقات والرد عليها

قال لي صديق تعرفت عليه قريبا بانه كان يتابعني وظل الي الان ولكنه لم يعد يعلق عندي لاني لا أرد علي تعليقاته

صديقي العزيز

تعليقاتك انت وكثير من الاعزاء أريد كثيرا ان ارد عليها لانها تحمل معاني اري انه احيانا ينبغي ان اتواصل معها فقد تحمل لي نقدا علي ما كتبت او قد تحمل اضافة الي ماكتبت وهذا ماينبغي ان اتواصل معه

ولكن مايمنعني في كثير من الاحيان اني لو علقت علي كلامك ولم اعلق علي من كتبوا قبلك ............ رائع وجميل ...... ستكون بيني وبينهم قطيعة الي الابد لانه علق عندي ولم اعير تعليقه اهتماما

للمرة الثانية ارجو الا يساء فهمي – مش اخو نظمي – علي ان هذا كبرياء مني في الرد علي التعليقات ولكن لو كنت انا من يأتيني علي الاكثر عشرين تعليق لكل تدوينة اجد جهدا في الرد عليهم فما حال من يأتيه فوق المائة تعليق – والله العظيم ماهو قر -

خصوصا اذا كان معظمها من نوعيات الاستحسان والدعاية والانتشار

......................................................................

صديقي

علق بما تحب

استحسن كما تري

قل رأيك بصراحة فيما تقرأ

ولكن ارجوك لا تغضب اذا لم ارد عليك

فقد اكون غير قادرا علي الرد

وقد لايكون عندي الوقت او الجهد

ولكن صدقني فهذا ليس كبرياء

...............................................

هذا ليس حكما ولكنه رأيا

وارجو ان يقول الجميع رأيه في الموضوع بمنتهي الصراحة – حتي لو فيها شتيمة -

الأربعاء، 16 ديسمبر، 2009

خروجا من فراش الكسل

كسل

لم يكن باستطاعتي الكتابة مؤخرا لما انتابني من حالة الفتور والكسل المعتاد ,

ولم تفلح المحاولات المضنية من الاصدقاء المقربين لدفعي قصرا لتغطية التدوينة السابقة التي اصابت برودة الجو اوصالها من جميع الاتجاهات.

ولم يجبرني علي الخروج من تحت فراش الكسل اللذيذ سوي تهديد احدي الصديقات بانها هاتعملي فضيحة بجلاجيل ـ علي حد تعبيرها ـ اذا لم اتكبد عناء الكتابة مرة اخري.

وبم اني لا اعلم مدي الجلاجيل التي ستفعلها صديقتي العزيزة والتي غالبا ما اظن انها جمع مذكر سالم لصديقي جلال ,

وبم اني ايضا احب صديقي جلال , لم يطاوعني قلبي ان ادع احدا يفعل به فعلا شائنا مثل هذا ,

فلم اجد باستطاعتي سوي ان انزل علي رغبتها خوفا من الجلاجيل هذه , فانا لا استطيع تحمل جلال واحد فما بالك بمجموعة من هذا الجلال !!!

وضعتني هذه الصديقة في هذا المأزق الذي لم تضع لي معه مخرجا او حتي بصيصا من امل , فلقد القت بالكرة في ملعبي دونما توضيح لملامح هذا الملعب وتركتني اتخبط باركانه .

فما سأكتب وكيف امسك بقلم تجمد به حبره لاجعله ينزف من جديد !!!

تذكرت الان اوانا احاول ان اتشبث او قل اتشعبط باطراف حديثي الممتع هذا ـ علي اعتبار اني فقط من سيقرأه ـ ان عادة كتابنا الافذاذ ان يكتبوا مقدمة صغيرة كانت ام كبيرة تتناول موجز لم قد يدور بمقالهم او اسباب كتابته ومن ثم يكون متن المقال وفي النهاية تكون الخاتمة توجز ماقد تم تقديمه مرة اخري.

وبتدهور حال الكتابة في عصرنا مثلها في ذلك مثل كل المجالات الاخري , وجدتني اكتب مقدمة طويلة لمقال قد لا يتجاوز سطرا واحدا اردت ان اقول فيه

والله العظيم وحشتوني

واستغني كلية عن الخاتمة